راف على الفيس بوك تابع راف بتويتر راف على اليوتيوب تابعنا على انستجرام

  1. الخط الساخن: 0097455341818
  2. مستشارك الخاص
  3. منصة راف
 آخر الأخبار >> المشاريع الخارجية >> 

"راف" والهلال الأحمر التركي يبحثان عددا من المشاريع لصالح الشعب السوري

15-02-2017

اضغط على الصورة لفتحها بنافذة مستقلة
تكبير الصورةاضغط على الصورة لعرضها بحجمها الطبيعي

المدير العام أهدى كرم كينق درع الرحمة 

 

 الدوحة  
في إطار علاقات التعاون المشترك المتميزة، بحث الدكتور عايض بن دبسان القحطاني رئيس مجلس الأمناء مدير عام مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية "راف" والسيد  كرم كينق رئيس منظمة الهلال الأحمر التركي العديد من المشاريع الإغاثية والتنموية التي يمكن تنفيذها لصالح اللاجئين والنازحين السوريين.
وناقش الجانبان خلال الزيارة التي قام بها السيد كرم كينق رئيس الهلال الأحمر التركي ونائبه السيد ناجي يورلماز إلى مقر مؤسسة راف صباح أمس عددا من المشاريع التي يحتاجها اللاجئون والنازحون السوريون، خاصة في المجال الصحي والأمن الغذائي ومشاريع التعليم وغيرها من المشاريع التي تمثل أولوية قصوى في حياة اللاجئين والنازحين.
كما بحث الجانبان التعاون في مجال تنفيذ مبادرة "راف" الصحية  " أنقذ حياة – سالي" في سوريا، وحث د. القحطاني على تكوين شبكة من الشركاء العاملين في المجال الصحي من عدة أطراف محلية وإقليمية ودولية للمشاركة في تنفيذ هذه المبادرة التي من المتوقع أن يستفيد منها مئات الآلاف من أبناء الشعب السوري الشقيق في مختلف مناطق النزوح.
وبحث الجانبان أيضا تنفيذ العديد من المشاريع الإغاثية للنازحين، خاصة مشاريع توفير الأمن الغذائي لمئات الآلاف ممن لا يجدون أي مصادر دخل تفي باحتياجاتهم المعيشية أو توفر لهم حياة كريمة.
وعرض السيد كرم كينق جانبا من  الجهود التي تقوم بها الحكومة التركية في مجال تعليم الأطفال السوريين داخل تركيا، مشيرا إلى أن الحكومة التركية منحت السوريين بطاقات هوية تمنحهم الحق في التعليم والعلاج، وقدمت لهم 20 مليون عملية فحص طبي، ومليون عملية جراحية، وأن الهلال الأحمر التركي يعتزم إنشاء مشفى في جرابلس إضافة إلى المشافي القائمة في عدد من المناطق الحدودية.  
وقد أشاد السيد كرم كينق  بالجهود الكبيرة التي تقوم بها مؤسسة "راف" لصالح اللاجئين والنازحين السوريين، مشددا على ضرورة مواصلة الدعم والمساعدة للنازحين السوريين خاصة في ظل موجات الشتاء القارس التي تمر بها المنطقة، منوها بالحملات الإغاثية العديدة التي تقوم بها مؤسسة "راف" لصالح النازحين السوريين، سواء قوافل الطحين أو قوافل المساعدات الإغاثية التي يجري تسييرها بين فترة وأخرى لإغاثة مئات الآلاف من أبناء الشعب السوري.
كما نوه رئيس الهلال الأحمر التركي بحملة حلب لبيه، والطريقة التي يتم تنفيذ المشاريع التي تضمنتها الحملة، وتولي كل مؤسسة جانبا محددا من هذه المشاريع.
وقال إن الهلال الأحمر التركي  يتولى تقديم المساعدة لحوالي 3 ملايين نازح داخل سوريا، وهو العدد الذي يستطيع الوصول إليه من إجمالي حوالي 6.5 مليون نازح داخل سوريا، مشيرا إلى أن الهلال الأحمر التركي يقوم حاليا بإدخال ما بين 100 و150  شاحنة  محملة بالطحين يوميا إلى مدينة إدلب وريفها، لافتا إلى وجود 400 مخيم للنازحين في هذه المناطق، تضم أكثر من 700 ألف نازح من مختلف مناطق سوريا.
وأضاف أن النظرة إلى الأزمة السورية يجب أن تتغير، ويجب الاهتمام بالمشاريع الاستراتيجية التي تساهم في الحفاظ على هوية اللاجئين والنازحين السوريين وتوفر لهم حياة كريمة وتمكنهم من بناء مجتمعهم والنهوض به من جديد. 
وفي ختام الزيارة قام الدكتور عايض القحطاني بإهداء السيد كرم كينق درع الرحمة، الذي يحمل شعار مؤسسة "راف"، مشيدا بجهود الهلال الأحمر التركي في إغاثة سوريا، ومشددا على أهمية التعاون بين مختلف المؤسسات العاملة في إغاثة الشعب السوري الشقيق.