راف على الفيس بوك تابع راف بتويتر راف على اليوتيوب تابعنا على انستجرام

  1. الخط الساخن: 0097455341818
  2. مستشارك الخاص
  3. منصة راف
 آخر الأخبار >> المشاريع الداخلية >> 

مفتي القدس الشيخ د. عكرمة صبري يحل ضيفا على راف

06-02-2017

اضغط على الصورة لفتحها بنافذة مستقلة
تكبير الصورةاضغط على الصورة لعرضها بحجمها الطبيعي

المدير العام أهداه درع الرحمة .. د. عكرمة صبري:
مشاريع "راف" الإنسانية  تساهم في الحفاظ على الهوية العربية للقدس

 الدوحة  
أشاد فضيلة  الدكتور الشيخ عكرمة صبري رئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس وخطيب المسجد الأقصى المبارك بالجهود الكبيرة التي تقوم بها مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية "راف" في دعم المقدسيين والمساهمة في الحفاظ على الهوية العربية والإسلامية لمدينة القدس من خلال المشاريع الإنسانية التي تنفذها في المدينة المقدسة.
وقال فضيلته في تصريح صحفي لدى زيارته مقر المؤسسة أمس: "إننا نثمن الجهود التي تقوم بها مؤسسة "راف" في فلسطين، خاصة المشاريع الإنسانية التي تنفذها في المدينة المقدسة والتي تساهم في دعم المقدسيين والحفاظ على الهوية العربية والإسلامية للقدس، والتخفيف من آثار سطوة الاحتلال الذي يحاول التضييق على المقدسيين في مختلف المجالات".
وأضاف: "أن مؤسسة "راف" هي مؤسسة مباركة وشعارها "رحمة الإنسان فضيلة" فهي تنشر الرحمة في مختلف ربوع العالم، وتساهم في تفريج الكروب، وتفريج الكروب له ثواب عظيم عند الله تعالى، أسأل الله تعالى أن يجعل ما تقوم به من مشاريع خيرية في ميزان حسنات القائمين عليها والمتبرعين لها".
وكان الدكتور عايض بن دبسان القحطاني رئيس مجلس الأمناء مدير عام مؤسسة "راف" قد استقبل فضيلة الدكتور الشيخ عكرمة صبري لدى زيارته مقر المؤسسة أمس، وأعرب د. القحطاني عن سعادته بزيارة فضيلة الشيخ عكرمة صبري والوفد المرافق له، مؤكدا أن مؤسسة "راف" حريصة على دعم الأشقاء في القدس وغيرها من المدن الفلسطينية، مشيرا إلى أن مؤسسة "راف" نفذت و بالتعاون مع شركائها من المؤسسات الخيرية والإنسانية العاملة في القدس العديد من المشاريع الاجتماعية والتعليمية والصحية والموسمية التي استفاد منها الآلاف من المقدسيين، خاصة الفئات الفقيرة والمحتاجة. 
وقال د. القحطاني: إن لأهلنا في القدس خاصة وفلسطين عامة واجب الدعم والمساندة في الظروف الصعبة التي يمرون بها، جراء معاناتهم من الاحتلال، كما أن لهم واجب المساندة في سعيهم للحفاظ على الهوية العربية والإسلامية للقدس ومواجهة المخططات التي يسعى الاحتلال لفرضها على أرض الواقع.
وتقديرا للجهود الكبيرة التي يقوم بها فضيلة الشيخ الدكتور عكرمة صبري قام د. عايض القحطاني بإهداء فضيلته "درع الرحمة" الذي يمنح لأصحاب القلوب الرحيمة الذين يساهمون في خدمة الإنسانية جمعاء.